مؤسسة ” فاتن ” تفتتح فرعا جديدا لها في منطقة شمال غرب القدس

09/Feb/2016

تحت رعاية وزير شؤون القدس المحافظ عدنان الحسيني افتتحت مؤسسة فاتن للاقراض والتنمية لتمويل المشاريع الصغيرة صباح اليوم الاثنين فرعا جديدا لها في بلدة بدو شمال غرب القدس وذلك بحضور مختلف المجالس المحلية والاندية والمؤسسات والفعاليات الشعبية .

وأشاد الحسيني بجهود مؤسسة فاتن في تطوير المجتمع المحلي والاهتمام بالمشاريع الصغيرة التي من شأنها النهوض بالأسر الفقيرة  ما سينعكس على المجتمع الفلسطيني برمته ويؤدي الى نهضة نوعية وتنشئة جيل قادر على تحمل المسؤولية وبالتالي بناء وطن نباهي به الشعوب الاخرى .

وأعرب عن أمله في توسيع نطاق العمل للمؤسسة داعيا المجتمع المحلي الى التفاعل الايجابي والتعاون وادراك حقيقة الخدمة النوعية التي تقدمها مؤسسة فاتن الرائدة في تبادل المشاريع لتشمل اكبر عدد ممكن من المواطنين وهو ما اعتبره الحسيني من الاساليب الوطنية في مقارعة محتل لا يرمي الا الى زعزعة استقرارنا ومنع نهضتنا وتطورنا .

من جانبه اكد المقدم جميل بركات مدير مركز شرطة شمال غرب القدس على اقتران الامن بالرزق موضحا اهمية التكامل الامني والاقتصادي والاجتماعي الامر الذي سيؤدي الى التصدي لكافة المظاهر السلبية في المجتمع ويعمل على نهضة نوعية .

بدوره استعرض سالم ابو عيد رئيس مجلس محلي بلدة بدو بعض من مشاريع مجلسه في تطوير البلدة والنهوض بها موضحا اهمية موقع بدو والمنطقة برمتها الجغرافي والمستهدف داعيا الى عملية تكاملية تخدم اغلبية شرائح المجتمع المحلي في منطقة شمال غرب القدس .

فيما اكد انور الجيوسي مدير عام مؤسسة فاتن في كلمته على استراتيجية مؤسسته الرامية الى دعم صمود المقدسيين خصوصا المناطق المهمشة والمستهدفة من الاحتلال والمحاصرة بجدرانه وحواجزه موضحا ان افتتاح الفرع الجديد في بدو تاكيد على ان المؤسسات الفلسطينية ستواصل العمل في مدينة القدس العاصمة الابدية لدولتنا القادمة وستسهم في دعم صمود اهلها وستسعى لدعم صمود المقدسيين للتصدي لمحاولات التهويد موضحا رسالة مؤسسة فاتن وهي توفير التمويل والدعم والتمكين للاسر ذات الدخل المحدود والمهمشة وخاصة المناطق المحاذية لجدار الفصل العنصري .

وأشار الى ان مؤسسة فاتن تمتلك محفظة قائمة تقارب 83 مليون دولار ويعمل بها ما يقارب 250 موظفا بخدمات تمويلية تجارية واسلامية وتطمح الى توسيع نطاق عملها للمشاريع الصغيرة داخل المخيمات الفلسطينية بعدما نجحت في نشر فروعها في نحو 35 قرية ومدينة في الضفة الغربية وقطاع غزة وهو ما سيخدم الفئة الاكثر فقرا ويعمل على النهوض بمستوى الأسرة والمرأة الفلسطينية .

واوضح ان المسؤولية المجتمعية تقع على عاتق المؤسسة بمد يد العون والمساعدة للاسر المحتاجة وطلبة الجامعات ومرضى السرطان والتوحد والطاقة الشمسية واضاءة المستشفيات في قطاع غزة بالطاقة الشمسية منوها الى ان مؤسسة فاتن ومن خلال برامجها تعتبر الاقل ربحية في تعاطيها مع نسبة الفائدة التي تعتبر رسوم خدمات من المواطنين مقابل خدمة المنتج لمؤسسة فاتن وهي الاقل فائدة من بين مؤسسات الاقراض الصغير على مستوى العالم ، وجهدت على تنسيق خطواتها ومشروعها التنموي مع مؤسسات اقليمية ودولية وهي عضو في هذه الشبكات وحصلت على عدة جوائز محلية وعربية ودولية .

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة فاتن © 2017

تصميم وتطوير Maali