الرئيس يتسلم تبرعا من مؤسسة "فاتن" بقيمة مئة ألف دولار لصالح مستشفى خالد الحسن

02/Aug/2017

تسلم رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الأربعاء، تبرعاً من المؤسسة الفلسطينية للإقراض والتنمية "فاتن" بقيمة مئة ألف دولار لصالح مركز خالد الحسن لعلاج أمراض السرطان وزراعة النخاع.

 جاء ذلك خلال استقبال سيادته، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، لوفد مؤسسة "فاتن" برئاسة رئيس مجلس الإدارة د.سمير أبو زنيد، بحضور أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية، ورئيس صندوق الاستثمار الفلسطيني محمد مصطفى.

وأشاد سيادته، بالجهود التي تقوم بها مؤسسة "فاتن" للحد من البطالة والفقر في المجتمع الفلسطيني، من خلال تقديم التمويل للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، معرباً عن أمله بتعميم الفكرة على المخيمات الفلسطينية في الشتات ليستفيد منها المواطن الفلسطيني أينما مكان.

كما ثمن الرئيس، مبادرة "فاتن" بالتبرع لصالح مركز خالد الحسن، الذي أصبح شعبنا الفلسطيني بأمس الحاجة إليه للقضاء على المرض الخطير الذي يفتك بأطفالنا وشبابنا وأبناء شعبنا.

وأكد سيادته، أهمية دعم المرأة الفلسطينية وحضورها باعتبارها شريكة أساسية في بناء المجتمع.

بدوره، اطلع وفد مؤسسة فاتن، سيادته، على نشاطات المؤسسة، والمشاريع التي تمولها، والخطط الموضوعة لتطوير عملها لتصبح بنك متخصص خلال الفترة القادمة.

وأشار الجيوسي، إلى أن تبرع "فاتن" لصالح مركز خالد الحسن يأتي انسجاما مع دعمها ومسؤولياتها الاجتماعية تجاه فلسطين وشعبها.

وأوضح، ان فاتن أصبحت أداة لمحاربة الفقر والبطالة في المجتمع الفلسطيني.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة فاتن © 2017

تصميم وتطوير Maali